‎ولي عهد الفجيرة يفتتح مجلس وادي السدر المجتمعي


   11-05-2017

أكد سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة أن افتتاح أربعة مجالس مجتمعية في إمارة الفجيرة مؤخراً شكلت قيمة مضافة في استراتيجية الإمارة المتعلقة بتعزيز التواصل والشراكة المجتمعية، تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة.
جاء ذلك خلال افتتاح سموه مساء اليوم مجلس "وادي السدر" المجتمعي بحضور سمو الشيخ الدكتور راشد بن حمد الشرقي رئيس هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام والشيخ محمد بن حمد بن سيف الشرقي رئيس الحكومة الإلكترونية والشيخ عبد الله بن حمد بن سيف الشرقي رئيس الاتحادين الآسيوي والإماراتي لبناء الأجسام والشيخ أحمد بن حمد بن سيف الشرقي ومعالي سعيد بن محمد الرقباني المستشار الخاص لصاحب السمو حاكم الفجيرة .
و أشاد سمو ولي عهد الفجيرة بتجربة المجالس المجتمعية في الامارة ودورها في تنمية المناطق وتعزيز التواصل المجتمعي بهدف مناقشة جميع القضايا المطروحة من أهالي المناطق.
وشدد سموه على أهمية أن تضطلع هذه المجالس بمهامها الرئيسية بوصفها حلقة التواصل المباشرة مع المواطنين بجانب العديد من قنوات التواصل والاتصال المعتادة، وعلى أن تسهم في تعميق الشراكة المجتمعية بين المواطنين ومختلف مؤسسات الدولة، وتمكنهم من تقديم مقترحاتهم وملاحظاتهم بكل شفافية وسهولة.o
ووجه سمو ولي عهد الفجيرة بتوفير كل المرافق الضرورية لمجلس "وادي السدر" بما يتوافق مع الخطة الشمولية لإمارة الفجيرة الرامية إلى الارتقاء المستمر بتقديم الخدمات العالية الجودة للأهالي.
الجدير ذكره ان مجلس وادي السدر أنشأ على نفقة سمو الشيخ الفريق سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية 
حضر الافتتاح سعادة سالم الزحمي مدير مكتب ولي عهد الفجيرة والمهندس خميس النون مدير عام مؤسسة الفجيرة لتنمية المناطق وعبد الله الهامور المشرف العام على المجالس المجتمعية